حفرة عملاقة غامضة تظهر فجأة في المكسيك وتثير حيرة العلماء

ظهرت حفرة ضخمة بقطر حوالي 70 مترا في حقول المزارعين وسط المكسيك، الأمر الذي يهدد بابتلاع منزل مجاور، ويثير حيرة الباحثين.

وظهرت الحفرة العملاقة فجأة في حقل بولاية بويبلا المكسيكية وأثارت رعب السكان المحليين مع زيادة اتساع قطرها، واحتمال ابتلاعها منزلا على مقربة منها.

وبدأت الحفرة بقطر يبلغ نحو 5 أمتار، وفي غضون ساعات وصلت إلى حجمها الحالي بقطر يقترب من 70 مترا، وهي حاليا مليئة بالمياه التي تتحرك باستمرار.

وتحقق السلطات المحلية لمعرفة سبب هذه الحفرة المفاجئة، وأقامت حواجز آمنة للحفاظ على سلامة سكان المنطقة. وستتضمن عمليات التحقيق دراسات معمقة للتربة، وقد تستتمر لنحو 30 يوما.

وتظهر الحفر العملاقة فجأة على سطح الأرض، نتيجة الأمطار الغزيرة أو الفيضانات أو الزلازل أو النيازك، وأحيانا لأسباب غامضة. ويمكن أن يصل عمقها إلى عشرات وربما إلى مئات الأمتار.

ما هي أسباب ظهور هذه الحفر؟

وهل يمكن أن تظهر في أي مكان في العالم، أم أن هناك مناطق آمنة وغير معرضة لحدوث مثل هذه المشكلة؟

وكم من الوقت تستغرق الحفرة حتى تتوقف عن النمو والاتساع؟

للإجابة عن هذه الأسئلة وغيرها استضاف الإعلامي #أشرف_شهاب، في حلقة جديدة من برنامج #واتس_نيو، الدكتور محمد حافظ، أستاذ هندسة السدود وجيوتيكنيك السواحل الطينية من كوالالمبور في ماليزيا.

شاهد الحلقة كاملة!

Video Player