اتصال هامّ بين وزير الخارجية العماني ونظيره الأمريكي.. تفاصيل

لقى وزير الخارجية العماني بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي اتصالاً هاتفياً مساء الجمعة، من أنتوني بلينكن وزير الخارجية الأمريكية، تناول الأزمة اليمنية، وتطورات الأوضاع في فلسطين، وعدداً من القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

الأزمة اليمنية

وحول الأزمة اليمنية، أعرب وزير خارجية الولايات المتحدة عن تقدير الولايات المتحدة لجهود السلطنة الداعمة للمبعوث الأمريكي لليمن تيم لندركنج والمبعوث الأممي مارتن جريفث.

وأكد الجانبان على أهمية تكثيف الجهود للتوصل إلى وقف الحرب والعمليات العسكرية بما يفسح المجال للحلول السلمية بين أطراف النزاع عبر المفاوضات والحوار المباشر بينها مع التأكيد على أهمية وأولوية دخول المواد الانسانية والحياتية للشعب اليمني، وتحقيق تطلعات الشعب اليمني في الأمن والاستقرار والوحدة الوطنية وسيادة أراضيه.

كما بحث الجانبان عدد من القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، مؤكدين على وجه الخصوص أهمية التعاون الثنائي والدولي تجاه مكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد-١٩ وتوفر اللقاحات لجميع الشعوب بشكل عادل.

وزير الخارجية العماني: موقف السلطنة من فلسطين ثابت

كما تبادل الجانبان وجهات النظر حول استدامة وقف اطلاق النار في الأراضي الفلسطينية المحتلة وحشد الدعم لإعادة الإعمار في قطاع غزة ومساعي تحقيق السلام في الشرق الأوسط.

وأعرب وزير الخارجية العماني عن تقدير السلطنة لجهود الولايات المتحدة التي ساهمت في التوصل لوقف اطلاق النار وجهود إعادة الإعمار.بحسب بيان الخارجية العمانية

وأكد الوزير العماني على موقف السلطنة الثابت بمركزية القضية الفلسطينية لاستقرار المنطقة وضرورة تمكين الشعب الفلسطيني من تحقيق تطلعاته المشروعة في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على أساس مبدأ حل الدولتين وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.