جولة مفاوضات جديدة بين حكومة هادي والانتقالي تحتضنها السعودية

كشفت مصادر حكومية عن احتضان العاصمة السعودية الرياض، الاسبوع القادم، جولة مفاوضات جديدة بين حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيًا.         

ونقلت صحيفة "العربي الجديد" عن المصادر قولها إنه من المقرر أن تُعقد، الأحد القادم، جولة جديدة من المشاورات بين "الشرعية" والانفصاليين، لمناقشة ما تبقى من بنود اتفاق الرياض الهش، وخصوصاً البنود المتعلقة بتنفيذ الشق العسكري والأمني من الاتفاق، الذي أفضى إلى تشكيل حكومة محاصصة بين الجانبين أواخر ديسمبر/كانون الأول الماضي.     

وتهدف المفاوضات لردم الهوة التي اتسعت بين الجانبين منذ اقتحام قصر معاشيق الرئاسي في مدينة عدن، منتصف مارس/آذار الماضي.     

ومطلع أبريل/ نيسان الماضي وجهت السعودية دعوة لطرفي الاتفاق لعقد اجتماع عاجل في الرياض، غداة اقتحام قصر المعاشيق الرئاسي من قبل متظاهرين عسكريين ومدنيين موالين للمجلس الانتقالي.