روسيا تؤكد دعمها المحوري لتسوية سياسية للأزمة اليمنية

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الأربعاء، دعم بلاده للدور المحوري للأمم المتحدة في تسوية الأزمة اليمنية.   

وقال لافروف، خلال مباحثات مع نظريه اليمني أحمد عوض بن مبارك، في مدينة "سوتشي" جنوبي روسيا، إن "بلاده تشعر بقلق بالغ إزاء الوضع في اليمن، الذي مزقته الحرب الأهلية"، بحسب موقع "روسيا اليوم".  

وأشار إلى أن "موسكو على اتصال مع جميع الأطراف المعنية في النزاع"، مؤكدا دعمها للدور المحوري الذي تلعبه الأمم المتحدة في التسوية اليمنية.   

من جانبه، قال بن مبارك إن "زيارته تهدف لوضع المسؤولين الروس في صورة آخر التطورات الجارية في اليمن، والتباحث حول الدور الروسي المأمول في دعم إحلال السلام واستعادة الأمن في البلاد، وكذلك حول مستقبل العلاقات الثنائية بين البلدين"، بحسب المصدر نفسه.   

ويشهد اليمن حربا منذ نحو 7 سنوات، أودت بحياة أكثر من 233 ألف شخص، وبات 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على الدعم والمساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.