الحكومة الصومالية تدعو لوقف إطلاق النار في مقديشو وعقد اجتماع لحل الأزمة

دعت الحكومة الصومالية،  إلى وقف إطلاق النار بشكل فوري وعقد اجتماع لحل الأزمة بعد مواجهات الساعات الماضية في مقديشو بين قوات موالية لها وقوات موالية للمعارضة تحتج على قرار رئيس الجمهورية محمد فرماجو تمديد ولايته التي انتهت قبل شهرين.

ونقل متحدث الحكومة، محمد إبراهيم معملو، عبر "تويتر"، عن رئيس الوزراء، محمد حسين روبلي، دعوته، عقب اجتماع مع منظمات المجتمع المدني، "لوقف إطلاق النار بشكل فوري، وعقد اجتماع عاجل لحل مشكلة المواجهات في العاصمة".

ودعا رئيس الوزراء الشعب لـ"التحلي بالصبر والهدوء"، وفقا للمتحدث.

وتشهد العاصمة الصومالية مقديشو اشتباكات بين المعارضة والقوات الحكومية بعد القرارات الأخيرة، التي مدد من خلالها البرلمان سنتين للرئيس المنتهية ولايته محمد عبد الله فرماجو.

وجاءت تلك المواجهات بعد ساعات من الإعلان عن سيطرة القوات المعارضة القادمة من ولاية هيرشبيلي على مناطق شمالي العاصمة، للاحتجاج على تمديد ولاية الرئيس.