اصابة قائد “اللواء الثاني عمالقة” ونجله في محافظة لحج


نجا قائد “اللواء الثاني عمالقة”، المدعوم من السعودية، القيادي السلفي حمدي شكري الصبيحي من الموت بأعجوبة.
 
ونقلت مصادر إعلامية تابعة للتحالف السعودي ، أن القيادي الصبيحي، تعرض لحادث سير أثناء مروره بالقرب من مصنع الحديد أثناء عودته من مصنع الكابلات في "منطقة مس" لحادث مروري على طريق طور الباحة في محافظة لحج.

وأوضحت المصادر أن الحادث أسفر عن اصابة الصبيحي ونجله بإصابات متوسطة، بالإضافة إلى ثلاثة آخرين، تم اسعافهم إلى أحد مستشفيات مدينة عدن.

في حين اتهم ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، عناصر “الانتقالي الجنوبي” بمحاولة اغتيال القيادي السلفي حمدي الصبيحي، بتهمة وقوفه إلى جانب سلطات الإصلاح في لحج.
 
وكان قد نجا قائد “اللواء التاسع صاعقة”، التابع لـ”الانتقالي”، المدعو فاروق الكعلولي، مطلع أبريل الجاري، من محاولة اغتيال في منطقة طور الباحة غرب محافظة لحج.