وزير سابق يتهم السعودية بعدم الوفاء بالتزاماتها بعودة مؤسسات الدولة إلى جزيرة سقطرى

أكد فهد كفاين وزير الثروة السمكية السابق في حكومة هادي، أن السعودية لم تفِ بالتزاماتها بشأن عودة مؤسسات الدولة إلى الأرخبيل.   

وقال كفاين في سلسلة تغريدات على حسابه بتويت إن السعودية مطالبة بتنفيذ التزاماتها في عودة مؤسسات الدولة إلى أرخبيل سقطرى كما سبق أن تعهدت بذلك قبل أشهر دون أن تفي بذلك.    

ولفت إلى أن أبناء أرخبيل سقطرى ما زالوا يدفعون ثمن المواقف المتراخية مع الانقلاب على مؤسسات الدولة وما أعقبها من إقلاق للسكينة و الفوضى المنتشرة، مشيرًا إلى أن الوضع الأمني والمعيشي في أرخبيل سقطرى في حالة انهيار تام وتتفاقم المعاناة في ظل غياب أجهزة الدولة وانتشار الفوضى.   ‏

وأوضح الوزير السابق "سبق أن تم ابلاغ قائد قوات الواجب السعودي في محافظة أرخبيل سقطرى من قبل مختلف شرائح المجتمع في سقطرى بضرورة قيام المملكة العربيةالسعودية بواجبها تجاه مايحصل في الأرخبيل من انفلات للأمن وانهيار الخدمات والعمل على عودة مؤسسات الدولة للعمل".   

ودعا كفاين الحكومة إلى تحمل مسؤوليتها الدستورية في إنقاذ أرخبيل سقطرى ورفع المعاناة عن المواطنين هناك وفرض الأمن والنظام والقانون والعمل على عودة أجهزة الدولة الرسمية إلى عملها وذلك بصورة عاجلة وليس من المقبول التراخي بعد اليوم.   

ووجه دعوة لأبناء أرخبيل سقطرى بمختلف شرائحهم إلى الوقوف صفا واحدا أمام العبث والفوضى والتفلت الأمني والمطالبة بعودة المؤسسات الرسمية للدولة وتفعيلها وبصورة عاجلة، مؤكدًا على الحفاظ على السلم المجتمعي ونبذ العنف وتكاتف الجميع والتعاون لإحلال السلام والأمان والوقوف صفا واحدا أمام كل الممارسات التي تستهدف سلم المجتمع وأمنه.