ايران تنفي عقد مباحثات مع السعودية في العراق

علقت الخارجية الإيرانية على التقارير الإعلامية التي تحدثت حول إجراء مباحثات إيرانية سعودية في بغداد.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية في بيان اليوم الأثنين: " اطلعنا على تقارير إعلامية حول مباحثات إيرانية سعودية في بغداد، ثمة أنباء متضاربة بهذا الشأن".

وأضاف المتحدث أن "إيران رحبت دوما بالحوار مع المملكة العربية السعودية وتعتبر ذلك في صالح شعبي البلدين والسلام والاستقرار الإقليميين وهذا الموقف مستمر".

من جهة أخرى، قال موقع نادي الصحفيين الشباب التابع للتلفزيون الإيراني عن مصدر مطلع: "ناقشت إيران والسعودية قضية اليمن خلال مباحثات.. تسعى السعودية في هذه المباحثات إلى وساطة إيران في الصراع مع الحوثيين وأنصار الله، لأن السعودية تتعرض لضغوط في هذا الصراع".

وأضاف المصدر المطلع: " قالت إيران إن لليمن قراره المستقل، وعلى السعودية أن تتحدث مع اليمنيين وأنصار الله.. أوصت إيران في المحادثات بما يجب على المملكة العربية السعودية فعله للتفاوض مع اليمن.. يبدو أن هذه المحادثات جرت على مستوى المسؤولين الأمنيين".

وسبق أن نقلت صحيفة "فاينانشال تايمز" عن 3 مسؤولين أن بغداد استضافت جولة أولى من محادثات بين إيران والسعودية يوم 9 أبريل تناولت هجمات قوات الحوثيين السعودية، مضيفة أن الاجتماع كان إيجابيا ومن المتوقع إجراء جولة جديدة الأسبوع المقبل ضمن عملية يدعمها رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي.