الأمم المتحدة: ملايين اليمنين يقفون على باب المجاعة

أكد برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة ، أن أكثر من نصف سكان اليمن نقصا حادا في الغذاء، فيما يقف الملايين على باب المجاعة".       

وقال مدير برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة ديفيد بيزلي في بيان أصدره في ختام زياره له إلى اليمن إنه "أصدر نداءً عاجلا من أجل إحلال السلام في اليمن وتقديم التمويل من أجل الأسر الأشد فقرا واحتياجا ويعانون من الجوع".       

وأضاف: "هذه ليست مجرد أرقام، إنهم أناس حقيقيون وهو أمر يعتصر القلب من الألم، ويبدو أن الظروف الشبيهة بالمجاعة آخذة في الانتشار في جميع أنحاء البلاد".       

ولفت إلى أن برنامج الأغذية العالمي يحتاج إلى 1.9 مليار دولار لإنقاذ الأرواح وتقديم المساعدات الغذائية في عام 2021".       

وأردف: "لا تزال عمليات برنامج الأغذية العالمي تعاني من نقص حاد في التمويل، كما أن قدرة البرنامج على الحفاظ على هذا المستوى من الاستجابة تقف على المحك".   

وتشهد اليمن حربا عنيفة منذ أكثر من ست سنوات ، زاد من تعقيداتها التدخل السعودي الإماراتي، ما أنتج أسوأ أزمة إنسانية في العالم.