المجلس الانتقالي يهدد بخيارات مفتوحة أذا لم تستجيب الحكومة لمطالبه "تفاصيل"

هدد المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا، حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي التي يصفونها بـ"حكومة المناصفة"، باتخاذ خطوات تصعيدية جديدة إذا لم تستجيب لمطالبه. 

وقال علي الكثير متحدث المجلس الانتقالي، في بيان له، إنه طلب من وزراء الانتقالي في حكومة المناصفة أن يدرج في اجتماع الحكومة اليوم الأربعاء، اتخاذ موقف واضح وحاسم تجاه ما يحدث من أزمات في الجنوب. 

وأضاف الكثيري أن هذه الازمات والانهيارات مفتعلة، وحرب خدمات، ما هي إلا لإخضاع أبناء الجنوب والإمعان في معاقبتهم، حد تعبيره. 

وتابع: "ننتظر من حكومة المناصفة موقفا واضحاً، مالم فإننا في المجلس الانتقالي الجنوبي لن نكون إلا مع شعبنا وخياراته المفتوحة". 

وتشهد عدد من المحافظات الجنوبية احتجاجات واسعة، تنديدا بتردي الخدمات وانقطاع الكهرباء وتوقف رواتب العسكريين.