الأمم المتحدة تؤكد أن العمل مستمر في الإعداد لتقييم ناقلة "صافر"



قال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمم المتحدة يوم الجمعة، إن العمل "مستمر للإعداد لتقييم وضع الناقلة صافر" وإن الفريق "يسير في الاتجاه الصحيح من العمل بشكل عام". 

وحسب وكالة رويترز، نقلا عن دوجاريك قوله: "إلا أنه ينبغي لنا أن ننظر في التأثير المحتمل (لخطوة الولايات المتحدة) على مهمة صافر". 

وأضاف: "هناك تساؤلات تدور حول الخطر القانوني المحتمل على من سيشاركون في المهمة، وهو ما نتطلع جميعا لتجنبه بالطبع". 

وهناك قلق يساور الأمم المتحدة من أن خطة أمريكية لوضع حركة الحوثي اليمنية على القائمة السوداء يوم الثلاثاء من شأنها عرقلة جهودها لتقييم وضع ناقلة نفط متهالكة تهدد بتسريب 1.1 مليون برميل من النفط الخام قبالة سواحل البلد الذي مزقته الحرب. 

وتقف ناقلة النفط صافر في عرض البحر الأحمر قبالة سواحل ميناء رأس عيسى منذ أكثر من خمس سنوات.  

ويحذر مسؤولون في الأمم المتحدة من أنها قد تسكب أربعة أضعاف كمية النفط التي سكبت في كارثة ناقلة (إكسون فالديز) عام 1989 قبالة سواحل ألاسكا.