فلكي يمني يتوقع مفاجئات وتغييرات وثورات وحلول بالقوة ستعم اليمن في العام 2021م



توقع فلكي يمني، بأن يكون عام 2021 مليئاً بالمفاجئات والتغييرات والحلول البطيئة المفروضة بقوة السلاح، وحتى الانقسامات في اليمن؛ وفقا لوكالة "ديبريفر".

وتوقع الفلكي عدنان هائل، بحدوث تحسن نسبي وضئيل بالأوضاع في اليمن ولو بشكل بسيط، ومؤكداً أن اليمن بانتظاره سنة مهمة ودقيقة، سنة مليئة بالتغييرات الكبيرة، والمفاجئات، سنة البحث عن الحلول التي يعقبها عقبات وتحديات.

وأشار هائل الى إن لقاء كوكب زحل، وكوكب المشتري ببرج الدلو الهوائي، يشكل مربع فلكي سلبي مع كوكب أورانوس ببرج الثور الترابي، وهذه الظاهرة تنذر بثورات نحو نظام جديد، ومواجهات ومشاكل واختلالات أمنية وقمع للحريات، مؤكداً أن" السعودية لن تسلم من المشاكل تماماً مثل اليمن".

وتابع: "كما ينذر وجود كوكب المشتري ببرج الدلو، إلى ظهور أسلحة وصواريخ متطورة وحديثة، وقد تتعرض السعودية لهجوم عنيف".

ووفقاً للفلكي اليمني، ستفرض الحلول في العام الجديد 2021 بقوة السلاح، كما أن شبح الاغتيالات ما زال موجود.

وقال عدنان هائل: 2021، سنة الثورات والمفاجئات والتغييرات التي ستعم اليمن، وبعض الدول العربية والأوروبية والولايات المتحدة وإيران، خاصة بين شهري مايو وأغسطس.

وتوقع هائل بأن اليمن ستشهد خلال العام الجديد تدخل بعض الدول النافذة التي تسعى إلى تغيير النظام، والقيادات، وقد يطال هذا التغيير الحدود الجغرافية.

وجدد تأكيده على أن 2021، سيكون عام الانقسامات والتحالفات الجديدة، منوهاً أن اليمن ستشهد فضائح سياسية ومؤامرات ونزاعات بين الأطراف التي تسعى فرض القوانين والقيود التقليدية، وأخرى تسعى للتغيير والتجديد.

وأضاف: "دورة جديدة قد بدأت بالتغيير الجذري والتي ستمتد حتى العام 2025".

وكان هائل توقع بأن كوكب أورانوس الذي زعزع استقرار الرئيس السابق صالح بداية العام 2011، وانتهى باغتياله أواخر 2017، بدأ بتهديد استقرار الرئيس هادي.

وقبل ذلك، توقع هائل في العام 2010، بحدوث ثورة شعبية عارمة تجتاح اليمن ضد نظام الرئيس علي عبدالله صالح، كما تنبأ باجتياح جماعة الحوثيين لأغلب المحافظات اليمنية وتوغلهم داخل الحدود السعودية بدعم من إيران ابتداء من منتصف العام 2014.